«معا سنعيد إعمار سورية».. بيان فني لطلائع البعث في ثقافي العدوي

بمناسبة أعياد آذار أقام فرع دمشق لطلائع البعث أمس بيانا فنيا تحت عنوان “معا سنعيد إعمار سورية” بمشاركة أكثر من “200” طليعي وطليعية من وحدات منطقة المهاجرين بدمشق، وذلك في المركز الثقافي بالعدوي.

وتضمن البيان فقرات فنية وموسيقية ووطنية ورياضية وشعرية وكورالا جماعيا وغناء فرديا وعزفا على الاورغ والكلارينيت، قدمتها مجموعة من الأطفال تغنت بالوطن والإنسان السوري المقاوم.

وذكر عضو قيادة فرع دمشق لطلائع البعث رئيس مكتبي الثقافة والتقانة والإعلام عدنان حسن علي ان الأعمال والنشاطات الفنية التي تضمنها البيان، تهدف الى دعم الطفل وتمكينه نفسيا واجتماعيا في ظل ماتتعرض له سورية من استهداف للطفولة خلال الأزمة كما تسعى لتجسيد القيم الوطنية في نفوسهم.

وأشار علي الى وجود نشاطات طليعية في الفترة القادمة ستتضمن أداء تحية للعلم السوري في ساحات دمشق بمشاركة طليعيين من مختلف وحدات المحافظة، مؤكدا أن المستقبل للسوريين وبأيديهم سيعيدون إعمار ما دمرته يد الإرهاب.

وفي نهاية الحفل افتتح معرض فني ثقافي من أعمال الأطفال تضمن لوحات ومجسمات كرتون ورسومات ذات مواضيع مختلفة تحدثت عن الوطن والشهادة وبطولات الجيش العربي السوري وتضحياته، وهموم الأطفال ومواضيع عامة.

حضر البيان الفني عدد من أعضاء قيادة فرع دمشق لطلائع البعث وموجهين تربويين وأهالي الأطفال المشاركين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *