جاليتنا في تشيكيا يدينون المجزرة الإرهابية بقرية المبعوجة

أدان أبناء الجالية السورية في تشيكيا اليوم وبشدة المجزرة الجديدة البشعة التي ارتكبتها التنظيمات الإرهابية في قرية المبعوجة بريف السلمية، مؤكدين أن الدول الداعمة لهذه التنظيمات ولاسيما تركيا ودول الخليج والولايات المتحدة تتحمل المسؤولية عن هذه المجزرة كونها تقدم الدعم العسكري واللوجستي والمالي لهذه القطعان الإرهابية والتغطية السياسية لها.

وأضاف أبناء الجالية في بيان أن هذه المجزرة البشعة بحق السكان المدنيين تكشف من جديد مدى حقد ووحشية هذه المجموعات التي تذكر ممارساتها بالجرائم البشعة التي ارتكبها الاحتلال العثماني والنازية الألمانية والممارسات التي شهدتها أوروبا في القرون الوسطى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *