نقابة المهندسين الزراعيين: تأمين مستلزمات الإنتاج وتخفيض أسعارها

طالب أعضاء مجلس نقابة المهندسين الزراعيين ومجلس خزانة التقاعد ورؤساء فروع النقابة بالمحافظات خلال اجتماع عقد بمقر النقابة أمس، بتأمين مستلزمات الإنتاج وتخفيض أسعارها وتوفير مادة المازوت للحصادات للتمكن من حصاد محصولي القمح والشعير وتسويق محصول الحمضيات، وتيسير عملية نقل محصول الحبوب للصوامع.

ودعا الأعضاء إلى حل مشكلة المهندسين الزراعيين الذين عينوا بعقود سنوية في المنطقة الشرقية، ولم يستطيعوا الاستمرار بالعمل فيها بسبب الأزمة، لأنهم من محافظات بعيدة عن المنطقة وإلى مراقبة الأدوية الزراعية والتأكد من فعاليتها، لأن الكثير منها مهرب بطرق غير شرعية وطالبوا بإنشاء محكمة خاصة لمحاكمة المعتدين على الثروة الحراجية.

وأكد عضو القيادة القطرية رئيس مكتب الفلاحين الدكتور عبد الناصر شفيع خلال الاجتماع أن سورية بلد زراعي بامتياز، وهي تملك كل المقومات التي تجعلها من الدول المتقدمة بهذا المجال، معربا عن ثقته بموسم زراعي جيد هذا العام وخاصة بالمحاصيل الاستراتيجية “القمح والشعير”.

وأشارت نقيبة المهندسين الزراعيين الدكتورة راما عزيز إلى جهود المهندس الزراعي الذي استمر بالعمل جنبا الى جنب مع مزارعينا بالرغم من كل الظروف التي تعرضت لها سورية، بهدف زيادة الإنتاج وتوفير الغذاء للشعب السوري، لافتة إلى أن الاجتماع هو تحضير للمؤتمر العام للنقابة الذي سيعقد بداية الشهر القادم مبينة أن عدد أعضاء النقابة بلغ حتى تاريخه 34 ألف مهندس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *