لوس أنجليس كليبرز على بعد خطوة من دخول التاريخ

أصبح لوس أنجليس كليبرز على بعد فوز واحد من بلوغ نهائي المنطقة الغربية للمرة الأولى في تاريخه من أصل 11 مشاركة في البلاي أوف حتى الآن منذ أن بدأ مشواره في الدوري عام 1970 (كان حينها بافولو برايفز)، وذلك بعدما تقدم على هيوستن روكتس 3-1 باكتساحه في المباراة الرابعة 128-95 ضمن الدور الثاني من “بلاي أوف” دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

على ملعب “ستايبلس سنتر”وامام 19490 متفرج، يدين كليبرز بفوزه إلى دياندري جوردان الذي جعل الضيوف يدفعون ثمن استراتيجية ارتكابهم أخطاء متعمدة عليه بسبب ضعفه في الرميات الحرة، وذلك بتسجيله 26 نقطة، بينها 14 من أصل 34 رمية حرة.

ودخل جوردان تاريخ البلاي أوف لأنه أصبح أول لاعب ينفذ 28 رمية حرة في شوط واحد، لكن الأهم من ذلك أنه لعب دوراً مفصلياً في الفوز الساحق الثاني على التوالي لفريق المدرب دوك ريفرز الذي حسم المباراة الثالثة بنتيجة 124-99 يوم الجمعة.

ولم يكتفِ جوردان بالمساهمة من حيث التسجيل وحسب بل أضاف أيضاً 17 متابعة في مباراة تألق خلالها ايضا في صفوف صاحب الارض بلايك غريفين بتسجيله 21 نقطة مع 8 متابعات وأضاف دجاي دجاي ريديك 18 نقطة وكريس بول 15 مع 12 تمريرة حاسمة.

أما من جهة هيوستن الذي يخوض الدور الثاني للمرة الأولى منذ 2009 والحالم بإحراز اللقب للمرة الأولى منذ أن توج به مرتين على التوالي عامي 1994 و1995 بقيادة المدرب رودي توميانوفيتش والأسطورتين حكيم اولادجوان وكلايد دريكسلر، فكان جيمس هاردن الأفضل بتسجيله 21 نقطة مع 8 متابعات مع 6 تمريرات حاسمة وأضاف تريفور اريزا 18 نقطة مع 8 متابعات، فيما اكتفى العملاق دوايت هاورد بتسجيل 7 نقاط مع 6 تمريرات حاسمة بعدما اضطر للانتباه إلى تحركاته بسبب خطأين مبكرين في أول 3.40 دقيقة لكن ذلك لم يحل دون طرده من اللقاء في آخر 9.52 ثانية بسبب خطأين فنيين.

وتقام المباراة الخامسة غداً الثلاثاء في هيوستن قبل أن تنتقل السلسلة مجدداً إلى “ستايبلس سنتر” في حال دعت الحاجة على أن تختتم على “تويوتا سنتر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *