مقدونيا.. بدء أعمال إزالة الألغام بعد اشتباكات خلفت 22 قتيلا

بدأت سلطات مقدونيا اليوم الاثنين بإزالة مخلفات القنابل، وإزالة الألغام في بلدة كومانوفو، وذلك عقب مقتل 22 شخصا في عملية حكومية ضد جماعة مسلحة ،وصفتها الشرطة بالإرهابية التي تسللت للبلاد.
وأثار اندلاع أعمال عنف خلال نهاية الأسبوع التوتر في مقاطعة بالكان وفى أنحاء المنطقة التي شهدت عنفا عرقيا خلال تسعينيات القرن الماضي.
وذكرت وسائل إعلام محلية أن الانفجارات المتفرقة ترجع إلى عمليات إزالة الألغام في البلدة الألبانية، حيث أسفرت مداهمة استمرت يومين عن مقتل 14 مسلحا وثمانية رجال شرطة وإصابة 37 آخرين، وقد تضررت منازل بسبب القتال، وتخشى السلطات من وجود ألغام لم تنفجر مخبأه في المنطقة.
وقال رئيس وزراء مقدونيا نيكولا جروفسكى للصحفيين أمس الأحد أن الجماعة الإرهابية تسللت لمقدونيا بهدف قتل الآلاف وزعزعة استقرار البلاد.

589

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *