بعد 56 عاما أعيد إلى السجن

ألقت الشرطة الأمريكية القبض على رجل بعد 56 عاما من هروبه من السجن الذي كان يقضي فيه عقوبته. وكان الأميركي فراك فريشوتر،‏ البالغ الآن 79 عاماً، ألقي القبض عليه في مدينة ملبورن الأميركية في ولاية فلوريدا. وسيتم إرسال فريشوتر إلى ولاية أوهايو حيث سيتم سجنه مجددا هناك.

وكان قد حكم على الرجل، منذ 56 عاماً، بالسجن مع وقف التنفيذ لدهسه بسيارته أحد المارة في الطريق، وحظرت المحكمة عليه قيادة السيارات، لكنه عاد ليقود السيارة، فتقرر سجنه فعلاً. إلا أنه تمكن من الهرب من السجن عام 1959.‏‏

وبعد هروبه، تخفّى فرانك في بضع ولايات أميركية حاملا اسم ويليام كوكس، وعمل سائقا لشاحنة.‏‏

واستطاع رجال الشرطة إلقاء القبض عليه بعد مقارنة بصمات أصابعه مع تلك التي بقيت في أرشيف الشرطة.‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *