واشنطن: عقوبات على كل من يهدد سلام واستقرار اليمن

اتخذت الحكومة الأمريكية قرارا بشأن تمديد العقوبات أحادية الجانب ضد من يشكل خطرا على السلام والاستقرار في اليمن، وذلك لعام إضافي.

وأبلغ الرئيس الأمريكي باراك أوباما الكونغرس بذلك يوم أمس.

وتنص تلك الوثائق، التي نشرها المكتب الصحفي للبيت الأبيض، على تمديد حيز تنفيذ المرسوم التنفيذي الذي كان أوباما أقره في الـ16 أيارعام 2012، والذي سمح بفرض العقوبات الاقتصادية أحادية الجانب.

هذا ويخضع للمرسوم أشخاص ومنظمات مختلفة، تنوي واشنطن عقابها إذا “هددت ممارساتها للسلام والأمن والاستقرار في اليمن عن طريق إحباط العملية السياسية الانتقالية”.

كما تعتزم واشنطن فرض العقوبات على من “يعرقل تنفيذ الاتفاقية التي تم التوصل إليها في الـ23 تشرين الثاني عام 2011.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *