«آلية ترميم وإعادة تأهيل المباني الأثرية» في دورة تدريبية بحمص

ركزت الدورة التدريبية التي أقامها فرع نقابة المهندسين بحمص بالتعاون مع جامعة البعث على التعريف بآلية ترميم وتدعيم وإعادة تأهيل المباني الأثرية، وذلك في القاعة الزرقاء بكلية العمارة في الجامعة.

وأكد محافظ حمص طلال البرازي أهمية الدورة لجهة اطلاع وتدريب المهندسين المشاركين فيها على الأسس الصحيحة لإعادة تأهيل وترميم الأبنية الأثرية، وطرق الحفاظ على التراث والتعرف على المواثيق الدولية لإعادة الإعمار.

ومن جانبه بين رئيس فرع نقابة المهندسين في حمص خليل جديد أن هدف الدورة التي يشارك فيها “135” مهندسا ومهندسة من العاملين بقطاعات الدولة والمكاتب الخاصة واغلبهم اختصاص عمارة، الإسهام بإعادة ترميم المباني الأثرية بطريقة تقنية صحيحة.

كما ذكر رئيس جامعة البعث الدكتور احمد مفيد صبح أن الجامعة تواظب على تقديم كل ما لديها من خبرات في جميع المجالات، وتسعى لاكتساب كل جديد من اجل تطبيقه والعمل به بما يعود بالنفع والفائدة على المجتمع.

يشار الى أن الدورة تستمر “3” أيام تتضمن “9” محاضرات أبرزها المواثيق الدولية لإعادة الإعمار والمخطط العام للحفاظ على التراث ومكانته في العمارة المعاصرة وقلعة الحصن في ظل الأزمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *