عبد المجيد: من الصعب حالياً عودة الأهالي إلى مخيم اليرموك بدمشق

قال أمين سر تحالف الفصائل الفلسطينية بدمشق خالد عبد المجيد إن: “عودة اللاجئين الفلسطينيين الذين نزحوا من مخيم اليرموك في دمشق إليه مجددًا تتحقق فقط عقب دحر إرهابيي داعش وجبهة النصرة منه”.

وأضاف عبد المجيد إنه “من الصعب حالياً عودة الأهالي إلى المخيم مجدداً، نظراً للاشتباكات اليومية المستمرة بين الفصائل الفلسطينية والتنظيمين الإرهابيين.

وتابع عبد المجيد قائلاً إن : ” بطش داعش وإجراءاته العدوانية ضد أهالي المخيم، من تنفيذ الإعدامات والاعتقالات، قد تسبب في خلق حالة من الرعب بين الأهالي ما دفعهم للنزوح منه”.

وأشار إلى أن معاناة أهالي المخيم في ازدياد مستمر، حيث لم يبق سوى 7 آلاف لاجئ فلسطيني فقط عقب نزوح حوالي 13 ألفا منهم إلى المناطق المجاورة، مثل يلدا وبيت سحم وغيرها.

ولفت عبد المجيد إلى أن الحكومة السورية توزع يومياً طرودا غذائية وطبية لمراكز الإيواء من أجل تأمينها للاجئين الفلسطينيين.

وأشار إلى أن زيارة وفد حركة فتح إلى سورية الأسبوع الماضي كانت إيجابية، حيث التقى المسؤولين السوريين، بالإضافة إلى الفصائل الفلسطينية المتواجدة في دمشق، وتم خلالها الاستماع إلى وجهات النظر وبحث سبل معالجة معاناة الأهالي في مخيم اليرموك، وبقية المخيمات الفلسطينية في الأراضي السورية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *