لأول مرة في تاريخه.. فافرينكا بطلاً لرولان غاروس

أحرز السويسري ستانيسلاس فافرينكا المصنف ثامناً لقب بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، ثاني بطولات الغراند سلام الأربع الكبرى، بفوزه على الصربي نوفاك دجوكوفيتش الأول 4-6 و6-4 و6-3 و6-4 في المباراة النهائية أمس الأحد على ملاعب رولان غاروس.

ومن المؤكد أن التتويج الثاني لفافرينكا في بطولات الغراند سلام، بعد ذلك الذي أحرزه في بداية العام الماضي في بطولة استراليا المفتوحة، كان مفاجئا خصوصا أن مواطنه الأسطورة روجيه فيدرر كان عقبة في طريقه لكنه تخلص منه في ربع النهائي ثم أطاح بالفرنسي جو ويلفريد تسونغا في دور الأربعة ووصل إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في مسيرته، وذلك بعد أن كان أفضل انجاز له في رولان غاروس وصوله إلى ربع النهائي عام 2013 قبل أن يخرج من الدور الأول العام الماضي.

أما بالنسبة لدجوكوفيتش، فاعتقد اللاعب الصربي بأن الطريق أصبح مفتوحاً أمامه للفوز بلقب البطولة الكبرى الوحيدة التي لم يتوج بها سابقاً وأن يصبح ثامن لاعب فقط يتوج بجميع بطولات الغراند سلام الأربع، خصوصاً بعد أن تخلص من “المحتكر” الإسباني رافايل نادال (حامل اللقب وبطل رولان غاروس 9 مرات) والبريطاني أندي موراي في طريقه إلى النهائي الثالث له على ملاعب رولان غاروس.

لكن “دجوكو” الذي كان يبحث عن لقبه الكبير التاسع والذي لم يخسر سوى مرتين هذا الموسم قبل لقاء اليوم، اصطدم بلاعب سويسري قدم مباراة العمر وقلب الطاولة على منافسه الصربي الذي بدا جاهزاً لحسم المواجهة لمصلحته بعد فوزه بالمجموعة الأولى بسهولة نسبية.

وحقق فافرينكا ثأره من دجوكوفيتش لأن الصربي جرده في بداية الموسم من لقب بطولة أستراليا بالفوز عليه في نصف النهائي في طريقه إلى لقبه الخامس في ملبورن.

وكانت مواجهة اليوم الـ21 بين اللاعبين، وقد تمكن فافرينكا من تحقيق فوزه الرابع فقط على منافسه الصربي مقابل 17 هزيمة.

واعتقد الكثيرون أن “ستان ذي مان”، كما يطلقه عليه، لن يتمكن من الوقوف في وجه زحف دجوكوفيتش هذا الموسم اذ خرج الصربي فائزا من المشاركات الخمس الاخيرة وفي 6 دورات/بطولات من اصل 8، خصوصا بعد أن نجح “ديوكو” في حسم المجموعة الاولى لمصلحته 6-4 في 43 دقيقة بعدما كسر ارسال منافسه في الشوط السابع بنتيجة نظيفة.

لكن اداء الصربي تراجع بعدها وحصل فافرينكا على فرصة كسر ارسال منافسه في الشوط الرابع من المجموعة الثانية لكنه لم يستفد منها، ما سمح لدجوكوفيتش بانقاذ نفسه وادراك التعادل 2-2 ثم 3-3 قبل أن يحصل السويسري على فرصة اخرى في الشوط السابع أيضاً إلا أن دجوكوفيتش حافظ على رباطة جأشه وانقذ الوضع مجدداً ليدرك التعادل 4-4 بعد صعود خاطئ لفافرينكا إلى الشبكة.

لكن اللاعب السويسري تمكن أخيراً من ترجمة الفرص العديدة التي حصل عليها وكسر إرسال دجوكوفيتش في الشوط العاشر ليتقدم 6-4 ويحسم المجموعة لمصلحته في 54 دقيقة، لتبدأ المواجهة من نقطة الصفر مجدداً.

وواصل فافرينكا انتفاضته في المجموعة الثالثة وحصل على ثلاث فرص للفوز بالشوط الثاني على إرسال منافسه لكن الأخير قاوم وتمكن من انقاذ الموقف قبل أن ينحني في الشوط السادس ما سمح للسويسري بالتقدم 4-2 ثم كاد أن يتنازل عن إرساله في الشوط التالي إلا أنه تمكن الصمود وحسمه لمصلحته ليتقدم 5-2 ثم بحسم المجموعة 6-3 في 43 دقيقة.

وشعر دجوكوفيتش بحراجة الموقف فانتفض في المجموعة الثالثة وتقدم 2-صفر بعد أن كسر إرسال منافسه في الشوط الثاني ثم 3-صفر لكن السويسري لم يلق سلاحه وحصل على فرصتين في الشوط الخامس لرد اعتباره ونجح في الاستفادة منهما بعد سلسلة من التبادلات الرائعة انتهت برد لدجوكوفيتش في الشبكة، لتصبح النتيجة 2-3 ثم 3-3 بعد شوط نظيف للسويسري الذي حصل على فرصة ذهبية لكي يخطو خطوة هائلة نحو اللقب وحسم الشوط السابع على ارسال منافسه لكن الأخير انقذ رأسه وتقدم 4-3 ثم واصل انتفاضته وحصل على ثلاث فرص للفوز على إرسال “ستان ذي مان” لكن الأخير عاد من بعيد وحسم الشوط لمصلحته فارضاً التعادل 4-4.

وحصل فافرينكا على فرصتين ذهبيتين لانتزاع الشوط التاسع على إرسال دجوكوفيتش واستفاد منهما على أكمل وجه ليتقدم 5-4 والارسال بحوزته ما فتح الباب أمامه لحسم المجموعة في 53 دقيقة والمباراة في 3 ساعات و12 دقيقة رغم حصول منافسه الصربي على فرصة لتأجيل الحسم لكنه يستغلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *