للمرة التاسعة يوم السياحة السوري يحط رحاله في آستي الإيطالية

تنظم وزارة السياحة بالتعاون والتنسيق مع رابطة الجالية السورية في إيطاليا فعالية يوم السياحة السوري بمدينة آستي في الفترة من 8 -18 حزيران الجاري.

وتتابع الوزارة بالتنسيق مع الجالية والجبهة الأوربية للدفاع عن سورية التحضيرات للاستمرار بإقامة فعالية يوم السياحة السوري للمرة التاسعة في المدن الإيطالية، حيث ستفتتح الفعالية في صالة المعارض التابعة لبلدية آستي بمعرض الصور الضوئية تحت شعار: “كنوز الآثار السورية تراث للإنسانية” التي تشرح للجمهور الايطالي همجية العصابات الإرهابية بدمار الآثار السورية والبنية التحتية.

وأوضح رئيس رابطة الجالية السورية الدكتور جمال أبو عباس “بحسب مصادر في وزارة السياحة” أن المعرض الذي بدأته الوزارة والرابطة وجالت به على مدن إيطالية، سيستمر من وسط إيطاليا إلى الجنوب والجزر والشمال،   وستختتم الفعالية بندوة يجري الحديث فيها عما تشهده سورية من مؤامرة عالمية دخلت عامها الخامس بهدف تقسيم البلاد والسيطرة على ثرواتها والحفاظ على أمن الصهاينة المحتلين.

يذكر أن هذه الفعالية تأتي في إطار التعاون والتنسيق المشترك بين وزارة السياحة والجاليات السورية في بلاد الاغتراب، لإقامة نشاطات وفعاليات سياحية وثقافية وفنية في أماكن تجمع هذه الجاليات حول العالم، تعزيزا لدورهم كرسل سورية في عملية إعادة الثقة في الوجهة السياحية السورية.

تجدر الإشارة أن فعالية “اليوم السياحي السوري” انطلقت بداية في مدينة تورنتو الكندية منذ عام تقريبا ونقلتها وزارة السياحة إلى دول العالم بهدف إيصال صوت سورية الحقيقي للغرب، لوقف تصدير الإرهاب الذي لم يجلب إلا الخراب والدمار للإنسان والحضارة.

البعث ميديا- ابتسام جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *