بمشاركة دول صديقة.. غدا ينطلق مؤتمر فرص الاستثمار والتشاركية الأول

تنطلق غدا فعاليات مؤتمر فرص الاستثمار والتشاركية الأول والذي تقيمه لجنة سيدات الأعمال الصناعيات في غرفة صناعة دمشق وريفها، ومؤسسة بصمة شباب سورية، والجمعية السورية للبحوث والدراسات، وذلك في فندق الشام بدمشق.

ويشارك في المؤتمر وفقا لـ”سانا” سيدات ورجال الأعمال من إيران ودول البريكس ودول صديقة أخرى، ومن دول الاغتراب وممثلو الوزارات والهيئات العامة والغرف الصناعية والتجارية والاتحادات العربية والأجنبية وسفراء وممثلو الدول العربية والصديقة المعتمدون بدمشق.

وأوضحت رئيسة لجنة سيدات الأعمال الصناعيات مروة الأيتوني أن المؤتمر يهدف الى جذب رؤوس الأموال المهاجرة، وإعادة توطينها وعرض المزايا التنافسية المقدمة من الدول المشاركة في المؤتمر، وتفعيل التعاون مع دول البريكس وإيران وباقي الدول الصديقة، انطلاقا من الاتفاقيات التي ستوقع بين الأطراف المشاركة في المؤتمر، وذلك لإعادة إعمار سورية.

وأشارت الأيتوني الى ما يتيحه المؤتمر الذي يستمر يومين من فرص لتجمع أصحاب المشروعات المتميزة القائمة على أسس اقتصادية مدروسة، للراغبين في عقد شراكات مع مستثمرين من أصحاب رؤوس الأموال الباحثين عن فرص استثمار جادة ذات عائد اقتصادي مضمون.

وتتضمن محاور المؤتمر دور الصناعة والتجارة والاستثمار العربي والدولي من خلال الغرف الصناعية والتجارية، لدفع عملية التنمية الاقتصادية الشاملة لإعادة إعمار الصناعة الوطنية وقضايا النفط والنقل في المنطقة، وتطوير الشراكة بين القطاعين العام والخاص في الصحة والتعليم والحلول المقدمة من الحكومة للمعوقات التي تعترض الاستثمار والمستثمر والمشروعات الصغيرة، ودعمها لمواجهة التحديات و دور الأجهزة المصرفية في خلق بنية أساسية من اجل الاستثمار والمستثمرين والتنمية العقارية والسياحية على أسس علمية حديثة تراعى نظم البيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *