دهون الأوعية الدموية تقي من «أمراض القلب»

كشفت دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة أوكسفورد البريطانية، وتحت إشراف جمعية القلب البريطانية أن الدهون التي توجد حول الأوعية الدموية للقلب لها فوائد رائعة في مكافحة الأمراض التي تصيبه، لافتة أن ذلك قد يفسر لماذا يعيش بعض مرضى السمنة لفترات أطول عقب الإصابة بالأزمات القلبية مقارنة بالأشخاص الأقل وزنا.

وفسر الباحثون ذلك، بأن القلب والشرايين التي تمد القلب بالدم ترسل رسائل استغاثة إلى الدهون المحيطة بها، وتكون النتيجة أن يطور الجسم آلية دفاعية للوقاية من أمراض الشرايين التاجية بالقلب.

وتابع الباحثون أن الدهون المحيطة بالقلب والأوعية الدموية تفرز بعض المواد الكيميائية التي تتمتع بخواص مضادة للالتهابات، تساهم في الوقاية من الجهد التأكسدي الذي يسبب تصلب الشرايين، وتحد من الالتهابات الناجمة عنه، وكما تتمتع هذه المواد بخواص مضادة للأكسدة تساهم في إصلاح الأنسجة التالفة بالقلب والأوعية الدموية.

ويكثف الباحثون جهودهم حالياً للتأكد من صحة هذه النتائج، والتوصل إلى طبيعة هذه الدهون بالضبط، بالإضافة إلى أنهم يسعون إلى تطوير أدوية جديدة تقوم على نفس هذه الفكرة.

جدير بالذكر أن هذه الدهون لم يشير الباحثون من قريب أو بعيد أن لها علاقة بالكولسترول عالى الكثافة “HDL”، والمعروف بدوره فى مكافحة أمراض القلب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *