روسيا تستلم من فرنسا جزءا من تكنولوجيا بناء «ميسترال»

صرحت شركة بناء السفن الموحدة الروسية أن فرنسا سلّمت الجانب الروسي جزءا من تكنولوجيا بناء حاملة المروحيات من نوع «ميسترال».
وقال أليكسي ديكي مدير قسم التعاون العسكري التقني لشركة بناء السفن الموحدة في منتدى «الجيش-2015» لوكالة «نوفوستي» الروسية الخميس 18 حزيران، إن فرنسا سلّمت المركز الهندسي لشركة «أدميرالتيسكيه فيرفي» الروسية تكنولوجيا تركيب الكتل الكبيرة التي استخدمت في بناء «ميسترال».
وأوضح ديكي أن العقد الموقع بين وزارة الدفاع الروسية وشركة «DSN» الفرنسية ينص على تسليم الجانب الروسي ثلاثة أنواع من التكنولوجيات لروسيا.
يذكر أن فرنسا رفضت مؤخرا تسليم روسيا حاملتي المروحيات من طراز «ميسترال» اللتين تعاقدت باريس وموسكو على بنائهما لحساب الأخيرة. وربط الجانب الفرنسي موقفه هذا بمبررات سياسية متعلقة بموقف روسيا من النزاع المسلح في شرق أوكرانيا.
من جانبها أكدت موسكو في 26 أيار أنها تخلت عن سفينتي «ميسترال»، مضيفة أن المفاوضات بين البلدين لم تعد تتعلق إلا بحجم التعويضات التي ستدفع للجانب الروسي.
يذكر أنه كان متوقعا أن تتسلم روسيا أولى حاملتي المروحيات من نوع «ميسترال»، أواخر العام الماضي والحاملة الثانية في عام 2015 الحالي. ودفعت روسيا لفرنسا نحو مليار يورو مقابل الحاملتين.

199

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *