محافظ درعا: صرف قيم محاصيل الحبوب للفلاحين خلال «48» ساعة

أكد محافظ درعا محمد خالد الهنوس ضرورة توخي الدقة في مراكز تسويق الحبوب عند استلام الأقماح من الفلاحين، وخاصة ما يتعلق بموضوع اخذ العينات والتحليل والوزن.

وخلال جولته أمس على مركزي تسويق الحبوب في صوامع ازرع ومركز إكثار البذار بازرع بين الهنوس أن المحافظة عملت على تسهيل إجراءات التسويق من خلال تأمين السبل الكفيلة بإيصال المحاصيل من حقول الفلاحين في المناطق غير الآمنة الى مركزي تسويق الحبوب بازرع والصنمين، إضافة الى تأمين الحصادات ومستلزمات عملها، مؤكدا أن صرف قيم المحاصيل يتم في غضون 24 الى 48 ساعة، عن طريق فرع المصرف الزراعي التعاوني.

ولفت الهنوس الى أن إجراءات التفريغ والترحيل في المركزين تسير وفق المنهج المخطط له، إضافة الى أن أعمال التسليم تسير بوتائر جيدة دون وجود عقبات.

وأوضح مدير فرع المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب بدرعا المهندس عصام الصياصنة، انه تم اتخاذ التدابير اللازمة لاستلام محصول القمح من خلال تهيئة الفراغات في المستودعات والصويمعات ومراكز الاستلام وتأمين أكياس الخيش، وتوزيع الكوادر الفنية المتخصصة حسب حاجة كل مركز وتجهيز القبابين وأجهزة سحب

العينات وتحليلها والأجهزة المعدة لحساب فواتير الشراء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *