هرمون التوتر يعزز استرجاع الذاكرة

 

توصلت أحدث الأبحاث الطبية إلى أن هرمون الكورتيزول المعروف بـ “هرمون التوتر”، يعمل على تعزيز الذكريات الخاصة بالتجارب المخيفة في الحياة .

وأوضحت الأبحاث أنه في حال تذكر الشخص لحدث مرعب ، فإن ذلك ، قد يعني معاناته من ارتفاع في مستوى هرمون الكورتيزول، مما جعله يستعيد تجميع هذه الذكريات السلبية .

وقال الباحث أوليفر وولف بجامعة “بوخوم” الألمانية، ” تفسر النتائج المتوصل إليها لماذا بعض الذكريات غير المرغوب فيها تتلاشى في حال تدني مستويات هرمون الكورتيزول ، إلا أن ذلك ليس الحال في حالة القلق واضطراب ما بعد الصدمة حيث يرتفع هذا الهرمون بشكل كبير .

وقد أظهرت الدراسات أن هرمون الإجهاد المعروف بـ “الكورتيزول” ، له تأثير كبير في تعزيز ثبات الذكريات.

فقد أشار الباحثون إلى أن الكورتيزول يؤثر على الذكريات لدى الإنسان أيضا خلال ما يسمى باستعادة الوحدة ، وهو توطيد الذكريات التي تحدث بعد استرجاع الذاكرة ، حيث يلعب هرمون الإجهاد دورا في تعزيز هذه العملية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *