حلب: تدمير سيارة مفخخة على أطراف حي جمعية الزهراء.. وإرهابيون قتلى

 2 total views

أحبطت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في حلب الليلة الماضية محاولة إرهابيين إدخال سيارة مفخخة إلى حي جمعية الزهراء ودمرت بؤرا وأوكارا للتنظيمات التكفيرية في أحياء ومناطق مختلفة بحلب.

ففي مدينة حلب ذكر مصدر عسكري أن: «وحدات من الجيش وجهت ضربات دقيقة على بؤر التنظيمات الإرهابية في أحياء الراشدين الأولى والليرمون والزيدية وبستان القصر وقاضي عسكر والجديدة أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتكبيدهم خسائر بالعتاد».

في هذه الأثناء قال مصدر في محافظة حلب أن: «وحدة من الجيش دمرت الليلة الماضية عربة مصفحة مفخخة بكمية كبيرة من المتفجرات حاول الإرهابيون إدخالها إلى حي جمعية الزهراء على الأطراف الغربية لمدينة حلب».

وأكد المصدر: «تدمير السيارة بشكل كامل قبل دخولها إلى الحي ما أدى إلى مقتل الإرهابي الذي كان يقودها وجميع الإرهابيين الموجودين في محيطها».

وأشار المصدر إلى أن: «وحدات الجيش اشتبكت مع أفراد التنظيمات الإرهابية الذين حاولوا التسلل باتجاه الحي وأوقعت العديد منهم بين قتيل ومصاب».

من جهة أخرى قال المصدر العسكري أن: «وحدات من الجيش أوقعت قتلى ومصابين في صفوف إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” خلال ضربات مركزة على بؤرهم وتجمعاتهم في قرية المنصورة ومحيط البحوث
العلمية».

وفي الريف الجنوبي أشار المصدر العسكري إلى: «سقوط العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية قتلى ومصابين وتدمير آليات وأسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم خلال عمليات نوعية للجيش على أوكار ومحاور تحركاتهم في بلدة بنان الحص وخربة المعاصر».

وكانت وحدة من الجيش أردت أمس عددا من الإرهابيين التكفيريين المتربطين بنظام أردوغان السفاح قتلى ودمرت أوكارهم وآلياتهم خلال عمليات نوعية على تجمعاتهم في قرية العامرية بالريف الجنوبي الشرقي في حين أقرت التنظيمات الإرهابية عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها من بينهم سامر رضوان مرجان وحذيفة هيثم قنطي وعلي حمدو قنطي وكمال أبو حفص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *