الجيش يدمر أوكارا للإرهابيين في ريف دمشق.. ويتقدم في الزبداني

نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة العاملة بريف دمشق عمليات ضد أوكار وتجمعات إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية وكبدتهم خسائر بالأفراد والعتاد.

وذكر مصدر عسكري في تصريح أن: «وحدات من الجيش قضت على عدد من إرهابيي التنظيمات التكفيرية ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر في عمليات مركزة على أوكارهم وتجمعاتهم في خان الشيح وزاكية وبيت جن بالريف الجنوبي الغربي».

وكانت وحدات من الجيش قضت أمس على إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة” ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة فى مغر المير والمزارع الغربية والديرخبية بالريف الجنوبي الغربي.

وفي منطقة الزبداني حيث تواصل وحدات من الجيش بالتعاون مع المقاومة اللبنانية عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية أكد المصدر العسكري: «تدمير وكر للإرهابيين بما فيه من أسلحة وذخيرة وإرهابيين في سهل الزبداني».

وفي وقت لاحق قال المصدر أن: «وحدة من الجيش اشتبكت مع مجموعة إرهابية حاولت التسلل من اتجاه المركز الثقافي عند دوار السيلان في مدينة الزبداني وأوقعت جميع أفرادها بين قتيل ومصاب ودمرت مابحوزتهم من أسلحة».

وكانت وحدات من الهندسة في الجيش العربي السوري والمقاومة اللبنانية فجرت أمس نفقا للتنظيمات الإرهابية بطول 350 مترا في منطقة طلعة الوزير يربط البساتين الجنوبية لمدينة الزبداني بمنطقة بقين جنوب شرق المدينة ويمر تحت أوتوستراد الزبداني مضايا كان يستخدمه الإرهابيون للتنقل وتهريب الأسلحة والذخيرة.

إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية عبر صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل عدد من أفرادها من بينهم ما سمته “قائدا ميدانيا في حركة أحرار الشام الإسلامية” المدعو رامز ظاهر أبو هشام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *