فيلسي: النظام الإقطاعي القائم في السعودية واحد من أسوأ الأنظمة في العالم

أكد الكاتب التشيكي دانييل فيسلي أن النظام الإقطاعي القائم في السعودية هو واحد من أسوأ الأنظمة في العالم مشيرا إلى أنه تم في السعودية خلال الأشهر الخمسة الأولى من هذا العام تنفيذ رقم قياسي في عدد الإعدامات بلغ 90 إعداما منهم 41 تم إعدامهم لأفعال جزائية لم تقترن بالعنف.

وأشارفيسلي في تعليق له نشره اليوم في موقع بريتسكي ليستي الالكتروني إلى أن: «عقوبة الإعدام تنفذ لأسباب سخيفة مثل الخيانة الزوجية أو الشعوذة او الكفر كما ينتشر التعذيب على نطاق واسع دون أي عقاب له وفي الكثير من الأحيان يتم انتزاع الاعترافات بالقوة ومن ثم يتم الحكم على هؤلاء الأشخاص بالموت».

وانتقد الكاتب التشيكي وضع القوانين السعودية المتخلفة مشيرا إلى أن: «تقديم الإسعاف لامرأة أصيبت بالإغماء في مكان عام يعتبر عملا غير شرعي كما أن السعودية هي الدولة الوحيدة في العالم التي لا تسمح للنساء بقيادة السيارات فضلا عن أنه لا يتم احترام حقوق الأقليات الدينية فيها».

ولفت فيسلي إلى أن: «السعودية قامت بموافقة ضمنية من حليفها المفصلي الولايات المتحدة بخنق التحركات الديمقراطية في جارتها البحرين عن طريق قوى الأمن التابعة لها “درع الجزيرة” وقامت ودون تفويض من الأمم المتحدة بالاعتداء على جارها الفقير اليمن الأمر الذي أدى حتى الآن إلى مقتل أكثر من 3000 يمني».

وأوضح فيسلي أن: «السعودية وبمساعدة من البيت الأبيض تقوم ومنذ عشرات السنين بنشر الأيديولوجيا الوهابية التي لا تختلف كثيرا عن أيديولوجية تنظيم “داعش” الإرهابي».

 2 total views

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *