فيورنتينا يهزم برشلونة ودياً

فاز فريق فيورنتينا الإيطالي على نظيره برشلونة الإسباني بهدفين لواحد في المباراة الودية التي جمعتهما مساء اليوم الأحد بملعب أرتيميو فرانكي، معقل الفريق الإيطالي، ضمن منافسات الكأس الدولية للأبطال.

سجل هدفي الفيولا مهاجمه الإيطالي الشاب فيديريكو بيرنارديسكي (ق4 وق12) بينما أحرز هدف البرسا الوحيد الأوروجوائي لويس سواريز (ق17).

خاض برشلونة المباراة دون أربعة من نجومه وهم الأرجنتينيان ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو والبرازيليان نيمار دا سيلفا وداني ألفيش والذين عادوا لتوهم من إجازاتهم الصيفية.

دخل لاعبو فيورنتينا سريعا في أحداث اللقاء وفاجأوا جميع من في الملعب بهدف مبكر بعد مرور خمس دقائق بعد عرضية لاعب الوسط الإسباني، بورخا فاليرو، من ناحية اليمين قابلها بيرنارديسكي برأسة في الزاوبة البعيدة لمرمى الألماني تير شتيجن (ق4).

ولم تمر سوى ثمان دقائق، حتى استطاع الفيولا مضاعفة متاعب برشلونة عندما تكفل نفس اللاعب بإحراز الهدف الثاني إثر تمريره أرضية من جهة اليمين قابلها بيسراه على القدم الثابته لتير شتيجن (ق12).

واستطاع مهاجم البرسا الدولي لويس سواريز من احراز هدف تقليص الفارق بعد تلقيه تمريرة طولية من الكرواتي راكيتيتش قابلها بيمناه من تحت أقدام الحارس (ق17).

حاول برشلونة ادراك هدف التعادل واستغل تراجع لاعبي الفيولا ولاحت لسواريز نفسه فرصة تعديل النتيجة عندما وجد نفسه في مواجهة حارس فيورنتينا بعد تمريرة بيدرو إلا أنه أطاح بالكره بعيدا عن المرمى.

مرت أحداث الشوط الأول على نفس الوتيرة حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

زادت وتيرة اللقاء في الشوط الثاني وإمتلك البرسا الكرة بشكل أكبر وقام لاعبوه بالتسديد كثيرا على مرمى حارس الفيولا سبريان تتاروشانو، ولكن ذاد الحارس عن مرماه بقوة في أكثر من مناسبة.

في المقابل اعتمد فيورنتينا على الهجمات المرتدة مستغلا سرعة لاعبيه فضلا عن بعض الأخطاء الدفاعية في تمركز لاعبي البرسا ومرر لاعبوه أكثر من كرة خطيرة داخل منطقة الجزاء ولكن لم تجد من يتابعها.

هدأت وتيرة المباراة في أمتارها الأخيرة ولم تكن هناك أي خطورة تذكر ليطلق بعدها الحكم صافرته معلنا اللقاء.

يذكر أن هذه هي المباراة الثانية التي يتلقى فيها برشلونة الخسارة خلال الفترة التحضيرية للموسم الجديد حيث خسر بثلاثية أمام مانشستر يونايتد قبل عدة ايام.

ويستعد البرسا لخوض أولى مبارياته الرسمية خلال الموسم الجديد 2015-2016 باختبار صعب أمام مواطنه إشبيلية على لقب كأس السوبر الأوروبي يوم الحادي عشر من الشهر الجاري في العاصمة الجورجية تبلّيسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *