واشنطن بوست: الشرطة الأمريكية قتلت 570 شخصا بالرصاص هذا العام

كشفت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أن الشرطة الأمريكية قتلت 570  شخصا بالرصاص هذا العام أي بمعدل شخصين أو أكثر يوميا في الوقت الذي يحتدم فيه نقاش عام داخل الولايات المتحدة بشأن استخدام الشرطة للقوة القاتلة ولا سيما ضد الأمريكيين من أصول أفريقية ولاتينية.

وأشارت الصحيفة في تقرير أعده ويسلي لاوري إلى أن البيانات المتعلقة بعمليات إطلاق النار المميتة التي جمعها موظفون مكلفون بإنفاذ القانون أظهرت أن الشرطة الأمريكية قتلت أكثر من شخصين يوميا منذ بداية العام الجاري.

وبينت الصحيفة أن شهر تموز الماضي شهد أعلى نسبة من الوفيات جراء حوادث إطلاق النار من قبل الشرطة الأمريكية حيث قتل 103 أشخاص أي بمعدل 3  حالات وفاة يوميا.

وأوضحت الصحيفة أن الأمريكيين المتحدرين من أصول افريقية يشكلون النسبة الأكبر من عدد الوفيات.

ورغم تورط الشرطة الأمريكية بآلاف حوادث إطلاق النار إلا أن عدد رجال الشرطة الذين تعرضوا للمساءلة القانونية لا يتجاوز الـ”54″ منذ عام 2005 وفي القضية الأخيرة تم إسقاط تهمة القتل عن الضابط السابق راي تيسينغ باعتباره غير مذنب في مقتل الأمريكي المتحدر من أصل إفريقي سام دوبوس الشهر الماضي.

وكانت تقارير صحفية أشارت في أيار الماضي إلى أن الشرطة الأمريكية قتلت 385 شخصا بالرصاص خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الجاري وأن معدل حوادث إطلاق النار التي تورطت بها الشرطة الأمريكية هذا العام يزيد مرتين عما سجلته الحكومة الفيدرالية الأمريكية على مدار السنوات العشر الأخيرة.

وشهدت مدن وولايات أمريكية عدة مظاهرات كبيرة في الآونة الأخيرة احتجاجا على الجرائم التي يرتكبها رجال الشرطة ضد أمريكيين عزل من أصول افريقية وبينها مقتل الشاب فريدي غراي في مدينة بالتيمور أثناء احتجازه لدى الشرطة في نيسان الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *