بطولة العالم للألعاب المائية في قازان تجذب الأضواء في ختامها

أشاد رؤساء المنظمات الرياضية الدولية بالمستوى العالي الذي شهدته بطولة العالم للألعاب المائية 2015 في قازان، واختتمت البطولة، التي استمرت 17 يوما، الأحد 9 آب بحفل كبير.
وشكر رئيس الاتحاد الدولي للسباحة خوليو ماغليوني السلطات الروسية لتنفيذ أفضل بطولة عالم في التاريخ، وقال “نشعر بالراحة كأننا في منازلنا، بفضل المرافق الرياضية الممتازة والبث التلفزيوني العالي الجودة.. بدون شك، هذا أفضل كأس العالم في التاريخ. شكرا للسلطات الروسية، واللجنة المنظمة وسكان المدينة على كرم الضيافة والدعم”.
أما المدير التنفيذي للاتحاد الدولي للسباحة كورنيل ماركوليسكو، فاعتبر أن اللجنة المنظمة للبطولة، فعلت كل شيء لتكون البطولة في أعلى مستوى.
وقال ماركوليسكو “يمكننا أن نسمي النتائج القياسية العالمية في قازان بالرائعة. انظر إلى أداء الرياضيين وتفانيهم، تجاوزا عدد الأرقام القياسية المسجلة. أود أن أشكر منظمي البطولة، لأنها أداروا الأمور بشكل مختلف”.
واعتبر نائب رئيس الاتحاد الدولي للسباحة تاماس ديارفاش أنه سيكون من الصعب على بودابست، مضيفة النسخة التالية من البطولة في 2017، تكرار النجاح الذي حققته قازان.
وقال الرجل “هذا حدث عظيم ترك أكثر المشاعر الإيجابية على الإطلاق. أنا واثق أنه ليس من السهل تكرار هذا النجاح، لكننا سنحاول أن نفعل ذلك. آمل أن زوار بودابست سيعيشون المشاعر ذاتها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *