توتر بين لندن ومدريد.. انتهاك سيادة المملكة المتحدة بسفينة

وجهت بريطانيا الأحد 9 آب اتهاماً لإسبانيا بانتهاك سيادة المملكة المتحدة وخرق مياهها الإقليمية بمنطقة مضيق جبل طارق.
وقال هيوغو سواير نائب وزير الخارجية البريطاني في بيان أن سفينة اسبانية دخلت المياه الإقليمية البريطانية الأحد بدون إبلاغ سلطات جبل طارق بذلك. وتقول مدريد إن خفر السواحل الإسباني كانوا يلاحقون مجرمين في تلك المنطقة.
وأضاف أن الجانب البريطاني يشجع قيام السفينة الإسبانية بمطاردة من يشتبه بأنهم مجرمون، لكنه شدد على أن “دخول مياهنا دون إبلاغنا أمر غير مقبول وغير شرعي”، وفقا للقانون البحري الدولي.
وحسب قوله، فإن هذا الحادث ليس أولا من نوعه وهو “انتهاك واضح للسيادة البريطانية من قبل دولة أخرى عضو الاتحاد الأوروبي”.
تجدر الإشارة إلى أن مدريد تتنازع على المياه البريطانية في منطقة مضيق جبل طارق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *