استشهاد فلسطيني في رام الله حاول طعن مستوطن اسرائيلي

أكدت مصادر أمنية فلسطينية استشهاد الشاب أنس منتصر طه برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلي الذي ادعى أن الشاب الفلسطيني حاول طعن مستوطن في محطة للوقود قرب مستوطنة “موديعين” غربي رام الله.

والشاب طه هو أسير محرر أمضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي عاماً كاملاً، قبل أن يفرج عنه قبل أشهر قليلة فقط.

ووصفت مصادر طبية في كيان العدو إصابة المستوطن بالطفيفة .

وتشهد الضفة الغربية توترا منذ قيام مستوطنين بإضرام النار في منزل عائلة فلسطينية بالقرب من رام الله حي استشهد الأب وابنه الرضيع، بينما أصيب بقية أفراد العائلة بحروق بالغة يعالجون بسببها في المستشفيات حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *