المقداد يدعو إلى محاسبة كل من ساهم في تسهيل تسلل الإرهابيين إلى سورية

تحت عنوان “دور المواطن في مواجهة العدوان على سورية”، انطلقت اليوم أعمال الندوة الفكرية السياسية التي ينظمها مكتب الإعداد والثقافة والإعلام في القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي والتي تستمر حتى يوم غد الاثنين في مكتبة الأسد الوطنية.
وفي محور المبادرات السياسية والرؤية الوطنية لحل الأزمة في سورية، أكد الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين أن سورية تعاملت بشكل ايجابي مع كل ما يخدم قضية الحرب على الإرهاب لا سيما بعد تسلل آلاف الإرهابيين إليها، مشيرا إلى أن محاربة الإرهاب هي أولوية تحتاج إلى جهود إقليمية ودولية وتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
وشدد المقداد على ضرورة محاسبة كل من ساهم في تسهيل تسلل الارهابيين إلى سورية، مجددا التأكيد على أن أي حل للازمة في سورية يكون عبر الحوار بين السوريين دون تدخل خارجي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *