“السجائر الإلكترونية” أقل خطرا من “السجائر التقليدية”

 

 

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون أمريكيون، أن الكثير من الأمريكيين البالغين الشباب يعتقدون أن السجائر الإلكترونية والشيشة أكثر أمانا من السجائر التقليدية.

وقالت مؤلفة الدراسة كريستينا ديلينفو من جامعة روتجرز في نيو جيرسي، إن هناك نسبة كبيرة من غير المدخنين قد يقوموا بتجربة الشيشة، باعتبارها وسيلة أكثر أمانا ومقبولة نسبيا من استخدام التبغ.

ووجد الباحثون أن الشباب من عمر 25 عاماً كانوا أكثر عرضة من هؤلاء الذين تتراوح أعمارهم بين 25-34 لتجربة الشيشة (الأركيلة) والسجائر الإلكترونية، باعتبارها أكثر أمانا من السجائر.

وأشار الباحثون عبر الدراسة التي شملت أكثر من 2400 شاب، إلى أن ما يقرب من 58 في المائة قالوا إن السجائر الإلكترونية أقل خطرا من السجائر، وقال أكثر من 11 في المائة غير متأكدين.

وأظهرت الدراسة أن أكثر من 24 في المائة من المدخنين وغير المدخنين على حد سواء يعتقدون أن الشيشة أقل خطرا من السجائر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *