بحلول 2021 .. روسيا تطرح “مركبة فضائية” ضخمة لنقل البشر لـ”المريخ”

 

أعلنت روسيا منذ فترة طويلة عن تطوير مركبة فضائية شديدة التطور يمكنها السفر ونقل رواد الفضاء إلى القمر والمريخ بكل سهولة، وكشفت وكالة الفضاء الروسية عن صور المركبة الفضائية التي لم يطلق عليها اسم حتى الآن، ولكنها تشبه المركبة الفضائية “أوريون” التابعة لناسا.

ووفقا للموقع الإلكتروني لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية يبدو تصميم المركبة الفضائية الروسية مماثلا لأوريون سفينة الفضاء الجديدة ناسا المصممة لحمل البشر إلى المريخ، حيث تبين تشابه الساقين والدفاعات بالمركبة الفضائية SpaceX’ Dragon V2، كما صممت خصيصا لتحل محل المركبة الفضائية Soyuz-TMA التي تحمل رواد فضاء إلى محطة الفضاء الدولية.

سيبدأ اختبار المركبة الفضائية خلال الأشهر القليلة المقبلة، لتتمكن من الوصول إلى الفضاء مع حلول عام 2021.

أعلنت روسيا في وقت سابق هذا العام خططا لإرسال رحلات مأهولة إلى القمر بحلول عام 2030 بعد إحياء برنامجها القمر مع المركبات الفضائية غير المأهولة، وهذه هي المرة الأولى التي تحدد بها موسكو الموعد النهائي لخططها العديدة الخاصة بالفضاء، على أمل استعادة مجد مبكر والتغلب على الولايات المتحدة في إرسال أول شخص إلى الأرض، حيث أعلن الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” خططه لإرسال الأمريكيين إلى المريخ بحلول عام 2030.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *