الخارجية السودانية تستدعي السفير البريطاني في الخرطوم

استدعت وزارة الخارجية السودانية السفير البريطاني في الخرطوم مايكل ارون وأبلغته استياءها العميق بسبب تصريحاته “غير الايجابية” حول ديون السودان وحيال الاوضاع في اقليم دارفور السوداني.

وذكرت الخارجية السودانية في بيان لها نقلته وكالة الصحافة الفرنسية ان تصريحات اروم التي ادلى بها لصحيفة المجهر السياسي مؤخرا تناولت بصورة سلبية موضوع ديون السودان الخارجية والاوضاع في دارفور مشيرة إلى أن السفير البريطاني “اعرب عن اسفه الشديد واعتذاره عن التصريحات المشار اليها والتي فهمت عن غير قصد” وفق تعبيره.

فيما ادعى ناطق باسم السفارة البريطانية في الخرطوم أن التصريحات لم تهدف للاساءة إلى السودان.

يذكر أن السودان يواجه العديد من المشكلات وتسببت التدخلات الغربية بتقسيمه وفصل شطره الجنوبي عن الشمالي فيما تتواصل الاشتباكات والاوضاع غير المستقرة في اقليمه الغربي دارفور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *