القنصل الفرنسي في تركيا تُهرب البشر!

أوقفت الحكومة الفرنسية قنصلها الفخري في مدينة بوضروم التركية، بعد اكتشاف إدارتها لمتجر يبيع “قوارب الموت” للساعين إلى الهجرة نحو أوروبا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية في حسابه على “تويتر”، إن وزير الخارجية لوران فابيوس أمر بوقف القنصل الفخري في بوضروم على أساس خطورة الأنشطة التي نسبت إليها.

وذلك بعد أن بثت قناة فرانس 2، الجمعة 11 أيلول، لقطة سجلتها كاميرا مخبأة أظهرت القنصل الفخري، فرانسواز أولسن، وهي تعترف ببيع قوارب مطاطية

وأظهرت لقطات صورتها سرا قناة، فرانس 2 تي في، فرانسواز تبيع القوارب المطاطية وسترات نجاة للمهاجرين الراغبين في الوصول إلى الجزر اليونانية، وهو ما يرقى إلى المساعدة على تشجيع عمليات تهريب البشر.

واعترفت فرانسواز بتورطها في بيع القوارب للاجئين مشيرة إلى أن السلطات المحلية التركية كانت على علم بذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *