تأكيداً على إرادة لاتُقهر.. توجه «4» ملايين تلميذ وطالب الى مدارسهم

توجه اليوم نحو 4 ملايين تلميذ وطالب الى مدارسهم البالغ عددها نحو “15” ألف مدرسة في جميع المحافظات للبدء بالعام الدراسي 2015/2016.

وفى رسالة له بمناسبة افتتاح العام الدراسي الجديد أكد وزير التربية الدكتور هزوان الوز أن افتتاح العام الدراسي تأكيد على إرادة السوريين في مواجهة ظروف الحرب الارهابية التي يتعرض لها الوطن مشيرا الى أن الكادر التربوي حريص على توفير الأجواء المناسبة للطلاب بدءا من البناء المدرسي والكتب المدرسية الى الوسائل التعليمية وذلك لضمان نجاح العملية التعليمية.

ولفت الوز في الرسالة “بحسب مصادر في الوزارة” الى متابعة الإداريين والمعلمين والمدرسين عملهم الذي لم ينقطع خلال العطلة الصيفية، ولا سيما أثناء الامتحانات العامة لإيمانهم برسالتهم التي اختاروها في بناء الإنسان والدفاع عن الوطن بوجه جحافل الظلام التي أرادت تخريب وتدمير سورية، منوها بتضحيات الكادر التربوي وخاصة المدرسين الذين قدموا حياتهم ليكونوا علامة مضيئة في مسيرة التربية.

وأكد الوز أن وزارة التربية لم تتوقف يوما عن أداء واجبها تجاه الطلاب وأسرهم واستطاعت تطوير المناهج وتعديلها، وإعادة تأهيل بعض المدارس وتطوير الأداء التربوي على جميع المستويات وذلك انطلاقا من إيمان راسخ بأن الكادر التربوي رديف حقيقي لرجال الجيش العربي السوري الذين يذودون عن الوطن.

وشدد وزير التربية على ضرورة تفهم التحديات التي تعرض لها القطاع التربوي خلال الأزمة الراهنة، ولا سيما مشكلة الكثافة الطلابية في بعض الصفوف نتيجة تدمير الارهابيين عشرات المدارس وإقامة العائلات الوافدة في بعضها الآخر، مؤكدا استيعاب جميع الطلاب والبحث عن البدائل الممكنة لتحقيق ذلك من خلال دوام ثان إن لزم الامر.

كما دعا مديريات التربية الى العمل على حل مشكلة فقدان وثائق الطلاب الذين تم تهجيرهم من مدنهم، مؤكدا أن لهؤلاء الطلاب الحق في الالتحاق بالمدرسة التي يختارونها بعد مراجعة دائرة التعليم الأساسي في مديرية التربية التي تتبع لها المدرسة وتقديم طلب الى لجنة سبر المعلومات كما طالب الإداريين والمعلمين والمدرسين بعدم التشدد في اللباس المدرسي وتقدير ظروف التلاميذ والطلبة.

البعث ميديا- ابتسام جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *