بعد 4 أعوام.. مدينة المعارض تفتح أبوابها

تستعد العاصمة السورية دمشق لافتتاح مدينة المعارض على طريق مطار دمشق الدولي لأول مرة بعد إغلاقها قبل أربعة اعوام بسبب الأزمة التي أوقفت عجلة التطور والاقتصاد فيها، وذلك في الـ16 من أيلول العام الحالي.
افتتاح مدينة المعارض سيكون تحت عنوان “إعادة إعمار سورية” – “REBUILD SYRIA” برعاية وزير الأشغال العامة الدكتور حسين عرنوس والذي تنظمه مؤسسة الباشق لتنظيم المعارض.
الهدف من افتتاح مدينة المعارض هو محاولة لخرق العقوبات الاقتصادية المفروضة على سوريا، وذلك عبر دفع شركات محلية ودولية الى طرح مُنتجاتها وخدماتها في عملية إعادة إعمار البلاد. وتنشيط السوق الداخلية في سوريا.
عشرات الشركات الدولية من أوروبا وامريكا اللاتينية والعربية اهتمت بالمعرض وشاركت فيه وسيكون مفاجاة حضور بعض الشركات المعادية لسياسة دولها في ممارسة الحصار الاقتصادي على سوريا فيما سيكون هناك تمثيل دولي كبير لبعض الدول وسيكون لهاد دور جيد لاعادة شرايين التواصل الدولية مع سوريا.
التحضيرات للمؤتمر على اشده والترتيبات انتهت لاعادة افتتاح مدينة المعارض ودخول سوق العمل وتحريك عجلة الاقتصاد السوري وتم تأمين مواصلات مجانية لجميع المواطنين ليكونوا شريكاً في اعادة اعمار سوريا والوقوف على سير العمل لهذا الهدف البناء، تنطلق هذه الرحلات المجانية من ساحة باب توما خلال أيام المعرض من 16 وحتى 20 أيلول. مع تأمين جميع التسهيلات لهذه الزيارة.
أيام المعرض ستشمل عقد عدة محاضرات من جهات حكومية وخاصة ودولية وورشات عمل هادفة بالإضافة لعرض بعض الأفلام الوثائقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *