اعترافات إرهابي من العراق: أتلذذ بتطاير أشلاء ضحايا التفجيرات!!

بعقل إجرامي مريض، قال إرهابي ألقت السلطات العراقية القبض عليه مؤخرا بأنه “يتلذذ بتطاير اشلاء الضحايا نتيجة تفجير السيارات المفخخة التي يركنها في شوارع بغداد”!!
واعتقلت المخبارات العراقية القبض على الإرهابي بكر رياض العيثاوي في حي العامرية عندما كان يهيئ نفسه لقيادة وتفجير العجلة المفخخة السابعة في سجله الإرهابي. ويقول مدير عام استخبارات ومكافحة الإرهاب في وزارة الداخلية في تصريح خاص: “إن خلية الصقور والفرق التكتيكية في المديرية حصلت على معلومات من مصادرها في عمق المناطق المغتصبة تفيد بان قيادات «داعش» الإرهابية أعدت خطة إجرامية لضرب الأحياء السكنية شرق بغداد بالعجلات المفخخة لإيقاع خسائر بشرية كبيرة وتمكنت من تشخيص احد الأهداف التي يقودها الإرهابي العيثاوي في حي العامرية، وتمكنت من إلقاء القبض على الإرهابي في منطقة حي العامل بعد مراقبة تحركاته”.
وقال الإرهابي العيثاوي أنه من مواليد 1992 وطالب في إحدى كليات بغداد الهندسية انضم إلى تنظيم «داعش» الإرهابي في العام 2014 واصبح مسؤولا عن “مفرزة” إرهابية لما يسمى “المهاجرين الغرباء” من غير أبناء المحافظة، ثم توجه إلى بغداد لتكون له قاعدة إجرامية مكنته من تنفيذ 6 عمليات إرهابية بالسيارات المفخخة، معترفاً بأنه “كان يبتعد مسافة عن السيارة المفخخة ليراها وهي تنفجر ليتلذذ بدماء الضحايا وتطاير اشلاء الأبرياء في الهواء وعلى الطرقات والأبنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *