الفيفا يعفي أمين عامه جيروم فالكه من منصبه

أعلن الفيفا أن الأمين العام جيروم فالكي تم إعفاؤه من منصبه بأثر فوري وحتى إشعار آخر.
بالإضافة على ذلك أخذ الفيفا علما بسلسلة من المزاعم المرتبطة بالأمين العام وطلب تحقيقا رسميا من لجنة الأخلاقيات فيفا.
وسبق لفالكي أن تعرض لتهم فساد وجهتها إليه العدالة الأمريكية وتعتقد الأخيرة أن فالكي على صلة بعملية تحويل أموال أساسية في لائحة اتهام في قضية رشوة، هذه اللائحة تم تقديمها لمحكمة اتحادية في بروكلين بنيويورك، تفيد بأن فالكي قام في العام 2008 بتحويل 10 ملايين دولار إلى جاك وارنر نائب رئيس الفيفا السابق، المتهم بدوره في 12 قضية من بينها طلب رشوة بقيمة 10 ملايين دولار من حكومة جنوب إفريقيا لمنحها حق استضافة كأس العالم2010 ، قبل أن يحول الأموال لاستخدامه الشخصي.
تهم الفساد وتلقى الرشاوى داخل بيت الفيفا أسقطت أسماءا أخرى من بينها الرئيس السابق للكونفدرالية البرازيلية لكرة القدم ريكاردو تيكسيرا المشتبه بتورطه في قضايا تبييض الأموال والتزوير بين العام 2009 و2012 وكذلك الرئيس السابق لكونفدرالية جنوب أمريكا لكرة القدم نيكولاس ليوز الذي تم إيداعه رهن الإقامة الجبرية.
السلطات الأمريكية تتحدث عن 9 مسؤولين وخمسة مدراء تنفيذيين في وسائل إعلام وتسويق رياضية يواجهون تهم فساد ورشاوي تفوق قيمتها 150 مليون دولار في وسائل إعلام وتسويق ورشاوى تفوق قيمتها 150 مليون دولار.
وفي وقت سابق من اليوم أعلنت السلطات السويسرية موافقتها على طلب تسليم الأوروغوياني يوجينيو فيغيريدو النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم للسلطات الأمريكية في إطار تحقيقات الفساد في “الفيفا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *