قائد عسكري أمريكي يقر: فشلنا في محاربة «داعش»

 

أقر الجنرال لويد أوستن، أعلى قائد عسكري أمريكي في الشرق الأوسط، بأنه لم يعد يقاتل تنظيم “داعش” الإرهابي في سورية من مسلحي ما سماهم جزافا بـ “المعارضة السورية المسلحة” الذين دربتهم الولايات المتحدة سوى أربعة أو خمسة مسلحين فقط.
وقال الجنرال أوستن في حديثه أمام لجنة بمجلس الشيوخ الأمريكي إن أول 54 ممن أنهوا برنامج التدريب هاجمهم إرهابيو تنظيم “القاعدة” فور دخولهم سورية في تموز، وكان قد قبض على بعضهم، وقتل بعضهم الآخر، أما الباقون فتفرقوا في البلاد.
ويعتبر اعتراف الجنرال أوستن “اتهام” غربي صارخ بفشل إستراتيجية الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، في هزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي.
هذا وأكدت الحكومة السورية أنها تؤيد أي جهد لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي شرط التنسيق والتشاور مع دمشق، مشيرا إلى أن تجاهل هذا المطلب هو خرق للسيادة السورية.
كما أكدت روسيا مرارا وتكرارا أن عدم رغبة الولايات المتحدة والدول الغربية الأخرى في التعاون مع الحكومة السورية في محاربة تنظيم (داعش) الارهابي يقوض من فاعلية جهود محاربة الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *