«المشافي الجامعية» جاهزة لاستقبال جميع الحالات الطارئة خلال عطلة عيد الاضحى

 

 

أكد وزير التعليم العالي محمد عامر المارديني جهوزية المشافي الجامعية لاستقبال جميع الحالات الطارئة خلال عطلة عيد الاضحى المبارك وعلى مدار الساعة.

وأشار المارديني خلال جولة شملت مشفيي المواساة والبيروني الجامعيين بدمشق صباح اليوم الى ان الجولة تهدف الى الاطلاع على مدى توافر المستلزمات والادوية الاسعافية واحتياجات المرضى خلال فترة العيد مبينا ان الكوادر الطبية تقوم بواجبها على اكمل وجه وتعمل على تقديم الخدمات والاستجابة لجميع الحالات الطارئة.

من جهته لفت رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد حسان الكردي الى الدور الذي تقوم به المشافي الجامعية في تقديم الخدمات الصحية والاسعافية والعلاجية للمواطنين الى جانب دورها

البحثي والتعليمي مؤكدا ان هذه المشافي جاهزة لتقديم كل الخدمات خلال فترة عيد الاضحى .

ورافق الوزير في جولته معاونه للشؤون الصحية الدكتور حسن الجبه جي.

ويتجاوز عدد الكوادر الطبية في المشافي التعليمية الالفين منهم 500 طبيب يقدمون الخدمات لجميع المراجعين للمشافي التعليمية التي تشمل 14 مشفى موزعة على محافظات دمشق وحلب

واللاذقية وتحوي نحو 4 آلاف سرير و106 غرف عمليات و60 غرفة عناية مشددة وتؤدي الى جانب دورها الخدمي العلاجي دورا تدريبيا وبحثيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *