على خطى فابيوس وكيري.. ميركل تقر: الرئيس الأسد يجب أن يشارك في أي مفاوضات حول سورية

انضمت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل إلى وزيري الخارجيةالفرنسي لوران فابيوس والأمريكي جون كيري بالتخلي عن بعض شروطهم المسبقة التي وضعوها أمام أي حوار سوري – سوري هادف إلى حل الازمة في سورية ومنها شرط //رحيل// الرئيس بشار الأسد.

حيث قالت للصحفيين إثر قمة أوروبية طارئة في العاصمة البلجيكية بروكسل.. إن الرئيس الأسد يجب أن يشارك في أي مفاوضات تهدف إلى انهاء النزاع المستمر في بلاده منذ أربع سنوات.

وأضافت ميركل: “علينا أن نتحدث مع افرقاء كثيرين وهذا يشمل الأسد وكذلك ايضا اطرافا اخرين.. ليس فقط مع الولايات المتحدة الاميركية وروسيا ولكن ايضا مع شركاء اقليميين مهمين كإيران والسعودية”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *