بوتين: الرئيس الأسد منتخب من الشعب وسورية دولة ذات سيادة

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن سورية دولة ذات سيادة والرئيس بشار الأسد منتخب من الشعب موضحا أنه ينبغي للسوريين وحدهم تحديد مستقبلهم واختيار قادتهم الحكوميين.

وشدد بوتين في مقابلة صحفية مع وكالتي انترفاكس الروسية وأناضول التركية عشية سفره إلى تركيا للمشاركة في قمة قادة مجموعة العشرين نشرت في موسكو اليوم على أن الهدف الرئيسي للعملية الجوية الروسية في سورية هو مكافحة الإرهاب.

وأشار بوتين إلى أن لدى روسيا أفكارها بصدد كيف يمكن للقوى الخارجية أن تساعد السوريين في الانتصار على الإرهابيين والخروج من الأزمة وأن الدبلوماسية الروسية تشتغل بهذه الاقتراحات بصورة فعالة حاليا وهي ليست عبارة عن قوالب جامدة بل دعوة للشركاء لمواصلة الحديث الجدي الذي يتوقف على إيجابيته إلى حد كبير احتمال انتقالنا للقيام بأعمال مشتركة حازمة تتيح الانتصار على تنظيم داعش الإرهابي واستعادة سورية دولة علمانية موحدة ذات سيادة.

وبين المهمات الأخرى لإيجاد حل للأزمة في سورية أشار بوتين إلى ضرورة ضمان شروط آمنة لمعيشة جميع الناس بغض النظر عن انتماءاتهم العرقية والدينية كما ينبغي فتح الآفاق من أجل انبعاث البلاد اقتصاديا واجتماعيا.

ولفت بوتين إلى أنه يتوجب على الأسرة الدولية من أجل جعل مكافحة الإرهاب أكثر فعالية أن تضع فهما مشتركا بخصوص الذين يجب اعتبارهم إرهابيين مبينا أن القضية لا تنحصر في تسمية المجموعات التي قد تكون تسمية “بريئة جداً” بل في الأساليب التي تستخدمها.. كما أنه من الضروري وضع قائمة موحدة بالتنظيمات المتطرفة.. ولقد تقدمت روسيا بمقترحاتها حول ذلك في سير لقاء فيينا لمجموعة دعم سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *