الدفاع الروسية: تركيا المشتري الأساسي للنفط المسروق من سورية والعراق

 

أكدت وزارة الدفاع الروسية، اليوم، أن المشتري الرئيسي للنفط المسروق من سورية والعراق هو تركيا.

 

وقالت الوزراة في مؤتمر صحفي لها، إن “المعطيات الموجودة لدينا تؤكد أن المسؤولين الكبار في تركيا متورطون في شراء النفط من “داعش” بمن في ذلك أردوغان وأعضاء أسرته”.

 

وأشارت الوزارة إلى أن “إلحاق الهزيمة بتنظيم “داعش” الإرهابي يستوجب توجيه ضربة قاسية إلى مصادر تمويله”.

 

وعرضت وزارة الدفاع الروسية صورا جوية لنقل النفط من سورية والعراق إلى ميناء اسكندرون في تركيا وتقوم بعرض مسارات الإرهابيين لتهريب النفط عبر الحدود إلى تركيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *