الجيش يدمر تجمعات إرهابيي “داعش” وخطوط إمدادهم مع النظام التركي في حلب

كثفت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في حلب بتغطية من سلاح الجو عملياتها على أوكار وتجمعات إرهابيي تنظيم “داعش” وخطوط إمداد للتنظيمات التكفيرية مع النظام التركي الإخواني.

وذكر مصدر عسكري في تصريح أن: «سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ خلال الـ24 ساعة الماضية طلعات جوية على مقرات وتحصينات لإرهابيي “داعش” في قرى جروف ونجارة وشمال شربع ومدينة الباب بالريف الشرقي».

ولفت المصدر إلى أن: «الطلعات الجوية كبدت التنظيم المدرج على لائحة الإرهاب الدولية خسائر بالأفراد والعتاد الحربي والآليات وذلك بالتزامن مع تدمير وحدات من الجيش تجمعات للتنظيم المتطرف في قريتي بيجان وعين الصفا ومدينة الباب».

وأشار المصدر العسكري إلى أن: «الطيران الحربي السوري دمر مقرات وخطوط إمداد للتنظيمات الإرهابية القادمة من تركيا في قرية عين البيضا التابعة لمنطقة جرابلس على بعد 125 كم شمال شرق مدينة حلب وفي قرية قره بابا التي تبعد نحو 1 كم عن الحدود التركية وفي مدينة عندان ومزارعها على الطريق الدولى حلب عنتاب».

وبين المصدر أن: «وحدات من الجيش أوقعت خسائر بالأفراد والعتاد الحربي في صفوف التنظيمات الإرهابية خلال عمليات نوعية على أوكارها في بلدة حندرات الواقعة على الطريق الدولية المؤدية إلى الأراضي التركية».

وتستغل التنظيمات الإرهابية ريف حلب الشمالي المفتوح على الأراضي التركية لتسلل المرتزقة التكفيريين ونقل السلاح المتطور بدعم مباشر من نظام أردوغان الإخواني وتمويل من نظام آل سعود الوهابي.

إلى ذلك ووفقا للمصدر العسكري: «نفذت وحدات من الجيش ضربات مكثفة على أوكار ومحاور تحرك الإرهابيين التكفيريين في قرى دلامة والبرقوم وبانص ورسم الصهريج وبلدة الزربة بالريف الجنوبي أسفرت عن تدمير تحصينات بما فيها وآليات بعضها مزود برشاشات».

وفي هذه الأثناء أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل 6 إرهابيين مما يسمى “كتيبة قنسرين” من بينهم ماجد أبو جني ومشهور العثمان إضافة إلى الإرهابيين محمود شيخ رزوق وماجد محمد ذيب ونوح حقمو والمدعو يونس التركي.

وفي الريف الجنوبي الشرقي كبدت وحدات من الجيش التنظيمات الإرهابية خسائر بالأفراد والمعدات الحربية في قرية العامرية ومحيط مطار النيرب وفق المصدر العسكري.

وذكر المصدر أن: «وحدات من الجيش دمرت تجمعات ومرابض هاون لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية في أحياء الهلك والصالحين وهنانو والراموسة وسيف الدولة وصلاح الدين والليرمون وبني زيد وبستان الباشا وبعيدين والحلوانية والراشدين والصاخور بمدينة حلب».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *