تقرير أممي: 848 مدنياً قتلوا في قندوز

قال تقرير للأمم المتحدة إن 848 مدنيا أفغانيا على الأقل قتلوا في هجوم حركة “طالبان” على مدينة قندوز في أيلول الماضي.

وجاء في التقرير أنه “في معظم هذه الحالات لم تستطع بعثة المعاونة التابعة للأمم المتحدة في أفغانستان أن تنسب القتلى أو المصابين إلى طرف معين في الصراع”.

من جهتها، قالت بعثة المعاونة التابعة للأمم المتحدة في أفغانستان في التقرير إن بين 289 قتيلا و559 مصابا كان هناك 30 قتلوا و37 أصيبوا في غارة جوية أمريكية على مستشفى تديره منظمة أطباء بلا حدود.

وأشارت إلى أن الأرقام سترتفع على الأرجح لدى توفر المزيد من المعلومات مشيرة إلى أن الوضع الأمني المتدهور يجعل من الصعب على مسؤوليها إجراء تحقيقات مفصلة في قندوز.

وأضافت البعثة أن نحو 13 ألف أسرة لاذت بالفرار لتنضم إلى مئات الآلاف من النازحين بسبب العنف وانعدام الأمن.

وضمت البعثة صوتها إلى الأصوات المنادية بتحقيق مستقل في الهجوم على المستشفى والذي قالت إنه قد يصل إلى حد جريمة حرب إذا ثبت أنه متعمد.

وحوصر ما يقدر بنحو 150 ألف شخص داخل المدينة بسبب الاشتباكات التي كانت أطول اشتباكات في منطقة مأهولة في أفغانستان منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2001 للإطاحة بحركة طالبان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *