خلال زيارته السفيرة.. محافظ حلب: تحسين الواقع الخدمي والمعيشي

دعا محافظ حلب الدكتور محمد مروان علبي إلى تحسين الواقع الخدمي والمعيشي في مدينة السفيرة بريف حلب الشرقي، مؤكدا أن المحافظة تسعى جاهدة لتأمين الخدمات اللازمة للمواطنين بما يمكنهم من ممارسة حياتهم بصورة طبيعية وزراعة أراضيهم.

وأشار علبي خلال ترؤسه اجتماعاً خدمياً في مبنى مجلس مدينة السفيرة إلى أن هذا الاجتماع يأتي للوقوف على واقع المناطق والقرى المطهرة من رجس الإرهاب، مبينا أن المحافظة حريصة على تسهيل عودة الأهالي وتأمين الخدمات لهم، وهذا ما تم العمل عليه منذ اللحظة الأولى لتطهير مدينة السفيرة.

وطلب محافظ حلب من مديرية الخدمات الفنية إجراء دراسة شاملة لشبكة الصرف الصحي في السفيرة، وإصلاح فوري لبعض المباني المدرسية وتوفير مياه الشرب عبر الصهاريج للمناطق التي لا تصل إليها، والالتزام بالمعايير المحددة لتوزيع مادة المازوت الزراعي والمنزلي، لافتا إلى أنه سيتم إجراء مسح اجتماعي شامل لإيصال المساعدات الإغاثية إلى مستحقيها الفعليين.

واستمع علبي خلال جولة على أحياء المدينة وأسواقها إلى مطالب المواطنين وملاحظاتهم وشكاويهم الخدمية، مشددا على ضرورة تقديم كل ما من شأنه رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وفق الإمكانيات المتاحة، والانطلاق من القضايا الخدمية الأكثر ضرورة وإلحاحاً.

من جهتهم طالب أهالي السفيرة برفد مجلس مدينتهم بعدد من المعدات والآليات لتحسين خدمات النظافة، وإجراء صيانة لشبكة الصرف الصحي وتوفير مياه الشرب لبعض المناطق المرتفعة نسبياً، وتزفيت الشوارع وتوفير المياه اللازمة للزراعة، وترميم وإصلاح بعض المدارس وتأمين مولدة كهربائية لمقسم الهاتف لاستمرار الخدمة الهاتفية، وتفعيل فرع المصرف الزراعي ومنح المدينة الحصة المقررة لها من مادة المازوت، وزيادة المساعدات الإغاثية المقدمة للأسر المحتاجة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *