الرئيس الكوبي يجدد دعم بلاده للشعب السوري بمواجهة الإرهاب

 

أكد الرئيس الكوبي راؤول كاسترو استمرار منظمة “تضامن شعوب آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية” “أوسبال”، دعمها وتضامنها مع الشعوب الحرة في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية في وجه التآمر الامبريالي ووقوفها طيلة الخمسين سنة الماضية مع كل حركات التحرر في القارات الثلاث.

 

وشدد كاسترو في رسالة تهنئة للمنظمة بمناسبة احتفالها بالذكرى الخمسين لتأسيسها قرأها عنه خوسيه رامون بالاغير كابريرا رئيس قسم العلاقات الدولية في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي على وقوف المنظمة إلى جانب الشعبين السوري والفلسطيني في وجه ما يتعرضان له من تآمر صهيوني إمبريالي داعيا المنظمة إلى الاستمرار في نضالها والوفاء للأفكار والمبادئ التي انطلقت من أجلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *