إيران: سنتابع بحزم البرنامج الصاروخي وهيكلية الحظر انهارت

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية، أن طهران ستتابع بجدية البرنامج الصاروخي وتطوير القدرات الدفاعية والأمن القومي، ردا على الإجراءات المؤذية والدعائية لأميركا بهذا الخصوص.

وأوضحت الخارجية الايرانية في بيان، أن الحكومة الأميركية استسلمت أمام إرادة وصلابة والتعامل الشامخ للجمهورية الاسلامية الايرانية يوم امس، وفي يوم واحد أرغمت على الغاء اجراءات الحظر النووية والتجارية والتعاون الاقتصادي مع إيران بجانب الافراج عن عشرات المليارات من الدولار من الارصدة التي ستوفر ارضية لمزيد من تطور الاقتصاد والنجاحات السياسية.

وأضاف البيان أن توقيت إعلان الخزانة الاميركية عن حظر أفراد وشركات جديدة في يوم إلغاء الحظر الظالم عن طهران بذريعة البرنامج الصاروخي الدفاعي، يمثل محاولة لمنح الامتيازات لمراكز القوى والنفوذ الطامعة، التي ارتهنت السياسية الخارجية للولايات المتحدة لها منذ عقود.

وختم البيان بالقول: “إن المجتمع الدولي والمؤسسات الاقتصادية العالمية أظهرت عدم الاكتراث بالإجراءات الدعائية الأميركية الرامية لإسكات دعاة الحرب في الداخل والخارج، وعكست رغبتها في التعامل مع إيران ما بعد الحظر”. مشددا على أن هيكلية الحظر قد انهارت ويستحيل بناؤها وأن الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل بجدية الفرص المتأتية من الاتفاق النووي وسياسة التعامل البناء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *