افتتاح أعمال مؤتمر رؤساء البرلمانات «التعاون الإسلامي» في بغداد

 

افتتحت في العاصمة العراقية بغداد أعمال الدورة الحادية عشرة لمؤتمر رؤساء برلمانات الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بمشاركة رئيس مجلس الشعب محمد جهاد اللحام وممثلي برلمانات الدول الأعضاء في المنظمة.

 

وصرح رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري في كلمته في افتتاح أعمال الدورة البرلمانية أن الإرهاب الذي انتهك واستباح الإنسانية والحضارة والتاريخ في العراق وسفك دماء الأبرياء لا يهدد الوجود العراقي وحده بل يهدد الإسلام كله وقال إن.. “هذا الأمر يضعنا أمام مسؤولية تاريخية ويتطلب عملا إسلاميا مشتركا على الصعد الأمنية والثقافية والتربوية يدرأ عن أمتنا إساءات هذا الإرهاب للإسلام ويقوض نشاطه في كل مكان ويحد من فكره الإلغائي التدميري”.

 

وطالب الجبوري بحل الأزمات القائمة في بعض الدول الإسلامية بالحوار وتغليب المصلحة الوطنية والإسلامية واستقرار وسلام الشعوب على أي مصلحة أخرى داعيا إلى جعل اتحاد البرلمانات الإسلامية الذي يمثل الشعوب العربية والإسلامية فيصلا في حل الأزمات الناشئة أو التي ستنشأ بين الدول الإسلامية أو بينها وبين دول أخرى.

 

واعتبر الجبوري أن ما يحصل في سورية واليمن وليبيا والعراق أمر خطير للغاية ولا بد من العمل الإسلامي المشترك للحد من الإرهاب الذي يعصف بهذه الدول ويستهدف أرواح المدنيين في أثواب متعددة والذي نشأ بدعم دول إقليمية ودولية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *