ميركل للاجئين: لا مكان في ألمانيا لمن يعادي السامية و«إسرائيل»

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أمس أنه لا مكان للمعادين للسامية و”إسرائيل” في ألمانيا، موجهة بذلك كلامها إلى اللاجئين.

وقالت ميركل في كلمتها الأسبوعية: “إن معاداة السامية أكثر تفشيا مما نتصور، لذلك يتعين علينا القيام بتحركات كثيفة لدرئها”، داعية إلى أخذ الهواجس التي عبر عنها أواخر تشرين الثاني رئيس المركز المركزي لليهود في ألمانيا، يوسف شوستر “على محمل الجد”.

وشددت على أنه “يجب أن نولي هذه المسألة اهتمامنا، وبالتحديد لدى الشبان المنحدرين من بلدان تتفشى فيها الكراهية لإسرائيل واليهود”. وتابعت: “نلاحظ في بعض المدارس وفي بعض المراكز مظاهر معادية للسامية يقوم بها شبان، ويتعين على كل راشد التصدي لها”.

وأضافت المستشارة الألمانية “يتعين علينا أيضاً أن نشجع التلامذة الذين لا يفكّرون بهذه الطريقة، حتى نجعلهم قادرين على أن يقولوا بصراحة إن ذلك يجب ألا يحصل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *