نعنوس: مشفى قطنا بالخدمة في آذار القادم وعودة الخدمة في «الجرجانية»

تتواصل جهود مديرية صحة ريف دمشق لإعادة تأهيل المشافي والمراكز الصحية في مختلف مناطق المحافظة، ولا سيما الساخنة منها، لتقديم أفضل الخدمات الممكنة للمواطنين.

هذا ما أكده الدكتور ياسين نعنوس مدير صحة ريف دمشق، مضيفاً: إن المديرية تستعد لتسلم مشفى قطنا من الشركة العامة للبناء منجزاً اكساء وفرشاً نهاية الشهر الجاري‏، وتتابع بدعم من وزير الصحة الدكتور نزار يازجي ومن المهندس حسين مخلوف محافظ ريف دمشق استكمال مراحل العمل فيه، بعد تذليل جميع المعوقات للاقلاع الأولي وإطلاق خدماته خلال شهر آذار القادم، مشيرا الى توافر مختلف الاختصاصات، ويضم 60 سريراً سوف يكون قادراً على تخديم ريف المحافظة الغربي بالكامل.‏

وبالنسبة لمشفى الجرجانية بمنطقة الزبداني الذي سبق أن أغلق لمدة عامين بسبب العمليات الإرهابية، انطلق العمل به مجدداً لإنجاز التحسينات الضرورية وتأمين جميع المستلزمات التي تتطلبها عودته للعمل تدريجياً، مع تحسن الظروف الأمنية وتقدم الجيش العربي السوري وإعادة الأمن والأمان للمنطقة.‏

وأوضح الدكتور نعنوس ان المديرية قامت بإعادة تأهيل وترميم 21 مركزاً صحياً ونقطة طبية، كانت قد تعرضت لأذيات المجموعات الإرهابية خلال العام الماضي، بعد عودة حالة الاستقرار للمناطق الموجودة فيها.‏

وبين نعنوس ان المديرية تؤمن حاجاتها من الأدوية عن طريق وزارة الصحة أو من خلال طلبات الشراء المباشر من الشركات الطبية الوطنية، وبالنسبة لتأمين حاجة مرضى السكري المسجلين في المحافظة من الأنسولين، فإن المديرية تقوم بتأمينها تباعاً بما يغطي الحاجة.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *