الإرهابي المشتبه به بوضع العبوة على متن الطائرة الروسية مختبئ في تركيا

أعلنت وسائل إعلام روسية أن الإرهابي المشتبه به في وضع عبوة ناسفة على متن الطائرة الروسية التي انفجرت فوق سيناء في ال31 من تشرين الأول من العام الماضي يختبئ في تركيا.
وذكرت صحيفة «إزفيستيا» اليوم أن هيئة الأمن الروسية حددت هوية الإرهابي الذي وضع عبوة ناسفة داخل طائرة الركاب الروسية فيما ذكرت قناة «لايف نيوز» الروسية أن الاستخبارات الروسية والمصرية تبحث عن6 مشتبه بهم في تفجير الطائرة التابعة لشركة كوغالي آفيا الروسي.
وأوضحت القناة نقلا عن مصادر قريبة من التحقيق أن من بين المشتبه بهم عاملا في خدمة نقل الأمتعة في المطار إذ تعتقد الاستخبارات أنه نقل العبوة الناسفة إلى متن الطائرة وأخفاها قبل إقلاع الطائرة.
إلى ذلك رفض المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف التعليق على التقارير الصحفية التي تتحدث عن تحديد الاستخبارات الروسية 6 مشتبه بهم في تفجير الطائرة مضيفاً إن على الصحفيين توجيه الأسئلة في هذا الشأن إلى الاستخبارات.
يذكر أن هيئة الأمن الفدرالية استنتجت بعد تحقيقاتها أن تحطم الطائرة الروسية ناتج عن عبوة ناسفة يدوية الصنع زرعت على متنها وأدى إلى مقتل 217 شخصا بالإضافة إلى أفراد طاقمها السبعة وتعهد بعدها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن تجد السلطات الروسية الإرهابيين الذين قاموا بتفجير الطائرة في أي مكان من العالم وتعاقبهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *