روغوزين: مساعي أنقرة تثير قلق دول منطقة الشرق الأوسط

انتقد ديمتري روغوزين نائب رئيس الوزراء الروسي محاولات نظام رجب أردوغان توسيع نفوذ تركيا في منطقة الشرق الأوسط باتباع السياسة العثمانية مؤكدا أن هذه المساعي تثير قلق وحذر دول المنطقة.

ونقلت وكالة “تاس” عن روغوزين قوله للصحفيين بعد زيارته بغداد أمس:«للأسف فإن سياسة تركيا في الفترة الأخيرة تقلق جميع الدول الإقليمية ونحن نرى أنه وتحت ذريعة هذا العمل الدولي في محاربة الإرهاب تعمل تركيا على اتباع سياسة شبيهة بالامبراطورية العثمانية والمتمثلة بتوسيع نفوذها مستغلة ضعف دول أخرى وجدت نفسها في مرحلة ما بعد الاحتلال».

وكان أردوغان وفي محاولة لتصدير الأزمة الداخلية التي تعانيها حكومته أمر بتوغل قوات خاصة تابعة للجيش التركي في الأراضي العراقية منتهكة سيادة العراق وذلك بحجة ملاحقة عناصر من حزب العمال الكردستاني.

وانتقد كيلتشدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي تورط حكومة حزب العدالة والتنمية في العراق عبر إرسال الجنود الأتراك إلى الموصل، مشيرا إلى أنه لم يعد في المنطقة أي صديق لتركيا بعد أن توترت علاقات أردوغان مع سورية ومصر والعراق وإيران وروسيا.

وأوضح روغوزين أن: «العراق بدأ يستعيد سيادته على كل أراضيه وعوضا عن مساعدته في تحقيق ذلك تستغل أنقرة وبشكل فعلي هذه المسالة لغزو أراضيه».

وأضاف أن: «نحو 1500 جندي تركي دخلوا الأراضي العراقية بحجة القتال المزعوم ضد الإرهاب دون التنسيق مع الحكومة العراقية».

وكان مبعوث الرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط وإفريقيا نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف نقل عن روغوزين أمس تأكيده دعم موسكو لموقف العراق الرافض للوجود العسكري التركي على أراضيه وطالب أنقرة بسحب قواتها من هناك وذلك خلال محادثات عقدها مع وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري في بغداد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *