مدفيديف يحذر من نشر قوات برية في سورية واحترام سيادتها

أكد رئيس الوزراء الروسي ديمتري مدفيديف أن الحرب على الإرهاب يجب أن تتم وفق القانون الدولي مع ضرورة احترام سيادة جميع الدول المعنية.

وقال مدفيديف في مقابلة مع وكالة سبوتنيك الروسية نشرت اليوم من الواضح إن الغارات الجوية وحدها لا تكفي لهزيمة الإرهابيين بشكل كامل ولكن القوات السورية تحاربهم على الأرض.. وقبل اتخاذ أي قرار بشأن نشر قوات برية على التراب السوري كجزء من تحالف تقوده الولايات المتحدة لابد أولا التأكد مما إذا كان الشعب السوري يحتاج لذلك.

وحذر مدفيديف من أن نشر قوات برية قد يقود إلى وقوع المزيد من الضحايا وإضعاف فرص التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سورية مضيفا نحن نؤمن بأن الحرب ضد الإرهاب يجب أن تكون قائمة على أساس القانون الدولي واحترام سيادة الدول المعنية.

وأضاف أن روسيا كانت تدعو منذ البداية إلى وضع جميع الخلافات جانبا والتوحد ضد تنظيم “داعش” الإرهابي لكن مطامح الولايات المتحدة وحلفائها أعاقت هذه الجهود مؤكدا ان هدف روسيا مساعدة الشعب السوري على تخليص بلاده من إرهابيي “داعش”.

إلى ذلك قال مدفيديف إن روسيا لم تحاول لعب دور قائد العالم بأي طريقة لانه ليس هناك من دولة في العالم تستطيع وضع ثقل كل المشاكل الدولية على كاهلها وحدها.

وأضاف أن الكثيرين قد لا تعجبهم مواقفنا وهو أمر طبيعي ولكن على الاقل نحن لدينا موقف محدد.. وللاسف فان زملاءنا في الغرب عاجزون عن الاعتياد على هذا الأمر وبدلا من السعي لبناء علاقات مع روسيا كشريك مساوٍ له مصالح جيوسياسية واقتصادية مبررة كونها بلدا كبيرا ومهما فانهم يحاولون تصويرها كدولة من الدرجة الثانية او قوة اقليمية على اكثر تقدير.

وتابع أن روسيا يجب ان تحتل موقعها العادل والصحيح في النظام العالمي وان يكون لنا علاقات على قدم المساواة مع الدول الأخرى انطلاقا من تاريخنا وحجم بلدنا ومشاركتنا في عدد ضخم من المنظمات الدولية وبشكل اساسي كوننا عضوا دائما في مجلس الامن الدولي.. بل وببساطة كوننا قوة عسكرية ونووية كبرى.

ودعا رئيس الوزراء الروسي إلى إعادة فتح قنوات اتصال بين روسيا من جهة وحلف شمال الأطلسي /الناتو/ ودول الاتحاد الاوروبي والتعاون معها على أساس الاحترام المتبادل للمصالح الخاصة بكل طرف.

وكان مدفيديف حذر فى حديث مع صحيفة هاندلسبلات الألمانية أمس من اندلاع حرب عالمية جديدة وتعطيل الحوار السورى السورى فى حال حدوث تدخل برى اجنبى فى سورية وقال إن على الامريكيين وشركائنا العرب أن يفكروا فى مسالة حدوث حرب مستمرة.. هل هم يعتقدون بالفعل أنهم سيفوزون بحرب من هذا النوع بسرعة كبيرة.

وأضاف رئيس الوزراء الروسي يجب اجبار جميع الاطراف على الجلوس الى طاولة المفاوضات بدلا من نشوب حرب عالمية جديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *