قيادة الجيش تدعو من يحمل السلاح في درعا وريفي دمشق وحلب لتسوية أوضاعهم

توجهت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة إلى المواطنين في درعا والغوطة الشرقية بريف دمشق والريف الشرقي بحلب للإسراع في إجراء المصالحات الوطنية والعودة إلى حياتهم الطبيعية.

ودعت قيادة الجيش كل من يحمل السلاح في هذه المناطق إلى الإسراع بالتخلي عن سلاحه وتسوية وضعه والعودة إلى حياته الطبيعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *